پلی کربنات گلخانه ای

اللدائن الحرارية المخصصة لللبيوت البلاستيكية.

اللدائن الحرارية المخصصة لللبيوت البلاستيكية.

 

في السنوات الماضية تمحورت الأبحاث حول تأمين الطاقة بتكلفة أقل مع زوال المساعدات والقسائم المخصصة للمحروقات ، لذلك دخلت تجهيزات متنوعة هدفها التخفيف قدر الإمكان من إستهلاك المحروقات وأصبحت صناعة اللدائن الحرارية من أولويات الصناعات التي تدخل في صناعة البيوت البلاستيكية وأهمها على الإطلاق وإحدى  أهم التكنولوجيات الصناعية  هي الصفائح المتعددة الجدران المصنوعة من البولي كربونات (اللدائن الحرارية) وهي خيار بديل عن الزجاج، ولكن مع الأسف نتيجة عدم معرفة أصحاب البيوت البلاستيكية والقائمين على تلك الصناعة مازال الإقدام على إبدال الجدران الموجودة بأوراق البولي كربونات (اللدائن الحرارية المبلمرة) لم يأخذ الشكل المطلوب.

حتى بعض الذين يدعون بمعرفتهم لتلك الصفائح فنتيجة عدم معرفتهم لفوائدها قصيرة الأمد وطويلة الامد فهم يفضلون استخدام الصفائح العادية المصنوعة من البولي إيثيلين لسعرها الرخيص . لذلك سوف نشرح بشكل مفصل ودقيق في هذه المقالة بعيدا عن المبالغة خصائص الصفائح المتعددة الطبقات المصنوعة من اللدائن الحرارية المبلمرة.

1ـ  تعرف إحدى فوائد البيوت البلاستيكية بضرورة احتفاظها بأشعة الشمس داخلها ، ولكن هذه الحرارة تخرج بسهولة من جدران البيوت البلاستيكية. بناء على ذلك فإن أفضل البيوت البلاستيكية تلك التي تحتفظ بحرارة أشعة الشمس حتى أطول فترة ممكنة. نتيجة تعدد الطبقات التي تتمتع بها صفائح اللدائن الحرارية ، تعتبر عازل جيد يساهم في تخفيف تطاير الحرارة بنسبة لا تقل عن (50%) عن استخدام النايلون العادي. وهذا الموضوع على درجة عالية من الأهمية إذ يحافظ على ثبات درجات الحرارة وبقائها على درجة ثابتة ومستقرة بشكل دائم وهذا مايساعد على نمو النباتات بشكل أفضل بالإضافة إلى زيادة معدل نمو النباتات خلال فصل النمو لأنه وبسهولة تتم معالجة نقصان درجات الحرارة وتطايرها من خلال اللدائن الحرارية وجعلها ثابتة ودافئة في فصل الشتاء.

(Value- R) نظام مقياس نسبة مقاومة العازل مقابل تدفق درجات الحرارة ، كلما كان هذا الرقم أكبر كانت نسبة العزل أكبر وأفضل، وحسب تصنيف الجدول فإن لدائن البولي كربونات أفضل بكثير من الزجاج وصفائح البولي إتلين من جهة العزل الحراري:

 نوع الغطاء    PC طبقتین بسماکه ۶ میلیمتر  زجاج  PE طبقه واحده
 R-Value  ۱٫۶۴  ۰٫۹۱  ۰٫۸۳

 

2ـ بغية التخفيف من اتلاف الطاقة و بالتالي التخفيف من أعباء الحرارة الزائدة ودرجات البرودة في البيوت البلاستيكية كان من الضروري إستخدام صفائح البولي كربونات المتعددة الطبقات في تجهيزات التبريد والتدفئة الذي يؤدي الى خفض التكلفة الأولية ويساعد في الحفاظ عليها.

3ـ عند شراء صفائح البولي إيتلن يحسب معيار الجودة وطول عمرها على اساس النسبة المئوية للمواد المضادة للأشعة فوق البنفسجية في المواد الأولية. على سبيل المثال فإن قطعة نايلون تمتلك نسبة 10% من المواد المضادة للأشعة فوق البنفسجية هي ذات تكلفة أغلى من النايلون بنسبة 7% وتمتاز بدوامها وبقائها لفترة أطول. كما هو معروف فقد جرت العادة على اسخدام النايلون الذي يملك 180 حتى 200 ميكرون. كثافة البولي إيتلن تقريبا واحد غرام على سنتيمتر مكعب وبذلك يصبح وزن كل متر مربع (200 غرام ) كحد أقصى. إذا كان النايلون المذكور في أفضل حالاته فهو يحتوي على المواد المقاومة للأشعة فوق البنفسجية بنسبة (15 %) يعني كل متر مربع بداخله (30 غرام) مواد مقاومة للأشعة فوق البنفسجية. في حين صفائح اللدائن الحرارية (البولي كربونات) تحتوي على طبقة خالصة من المواد المقاومة للأشعة فوق البنفسجية بسماكة لا تقل عن (50) ميكرون. كثافة اللدائن الحرارية المبلمرة (1 الى 2) وبالنتيجة فإن وزن المواد المقاومة للأشعة فوق البنفسجية في هذه الصفائح تكون (60 غرام) لكل متر مربع. يعني الحد الأدنى من كمية المواد المقاومة للأشعة فوق البنفسجية في صفائح البولي كربونات هي ضعف المواد المقاومة الموجودة في نايلون البولي إيتلن. مع العلم بأن المواد المقاومة للأشعة فوق البنفسجية تكون مخلوطة مع مواد البولي إيتلن، فهذا يعني على أية حال بان الأشعة فوق البنفسجية تدخل الى داخل النايلون و على الرغم من كون أنه يتم الجذب قبل العناصر المقاومة للأشعة فوق البنفسجية فانها تعمد أيضا إلى تخريب المواد الأصلية الموجودة في تركيب الأغطية وهو مايتسبب بإنقاص العمر الزمني لتلك الأغطية. أما صفائح البولي كربونات فبسبب ان المواد المقاومة للأشعة فوق البنفسجية تتموضع في طبقة منفصلة فإن المواد الاصلية لاتتأذى إلا بشكل طفيف.

4ـ وجود طبقة خاصة من المواد المقاومة للأشعة فوق البنفسجية يعتبر عاملا مهما في فلترة الأشعة فوق البنفسجية الضارة وهذا مايجعل النباتات تنمو بشكل أفضل.

5ـ متانة صفائح البولي كربونات ( اللدائن الحرارية المبلمرة) تعادل (60) ضعف من مقاومة الزجاج في حين معظم البيوت البلاستيكية لدينا تستخدم أغطية الزجاج وصفائح البولي إيتلن ، وهذا أمر طبيعي إذ تم استخدام صفائح اللدائن الحرارية لأنه يخفف من تكلفة حفظ البيوت البلاستيكية الناشئة عن تبديل الزجاج المكسور أو النايلون المثقوب والممزق، كما أن صفائح اللدائن الحرارية المبلمرة مقاومة بشكل كبير ضد حبات البرد وهذا ما يطمئن المزارعين ويبدد مخاوفهم أثناء ظهور تقلبات شديدة في المناخ والتي ينجم عنها تغيير في الشروط الجوية المناخية

6ـ من البديهي أن أشعة الشمس هي العامل الأساسي والحياتي في عملية التركيب الضوئي، الشكل الهندسي لصفائح اللدائن الحرارية المبلمرة والأقنية الموازية لها تؤدي الى انكسار أشعة الشمس المستقيمة بشكل جيد بحيث يتم توزيع هذه الاشعة بشكل متوازي لتحيط بأوراق النباتات من كل جانب. بالمحصلة فإن نمو النباتات سوف يتحسن بنسبة (من 20 إلى 30 ) % والتحكم بدرجات الحرارة داخل البيوت البلاستيكية سيكون أبسط وأسهل. الأشعة المباشرة قد تؤدي في بعض الأحيان إلى إحتراق الأوراق الذي يؤدي الى ضعف في نمو النبات. لذلك فإنه لا داعي لايجاد ظل من أجل تخفيف أشعة الشمس المباشرة . هذا الموضوع ليس بمعنى أنه يتم تخفيف نسبة اضاءة أشعة الشمس على البيوت البلاستيكية انما بمعنى كسر أشعة الشمس المباشرة وتوزيعها بشكل منظم. لأنه وعلى أساس جدول نظام عبور أشعة الشمس (Transmittance Light) فإن صفائح اللدائن الحرارية المبلمرة تتمتع بمكانة جيدة. بحيث ان إصفرار صفائح اللدائن الحرارية المبلمرة أقل بكثير من صفائح البولي إيتلن وبناء على ذلك فإن صفائح البولي إيتلن مع مرور الزمن سوف تتناقص قدرتها على عبور أشعة الشمس بشكل تدريجي أكثر من صفائح اللدائن الحرارية المبلمرة.

 نوع الغطاء    PC  زجاج  PE طبقه واحده  PE ثلاث طبقات
نسبه عبور ضوء الشمس  ۸۰ ۸۷ ۸۵  ۷۹

 

7ـ عندما تكون درجات الحرارة الداخلية داخل البيوت البلاستيكية في حدود 25 درجة ، ودرجة الحرارة الخارجية قرابة الصفر سانتيغراد ونظرا لتواجد طبقتين من صفائح البولي كربونات وقدرتها على العزل حتى مع تواجد رطوبة بنسبة 80 بالمئة فإنه لاتتشكل قطرات الندى على طبقات الجدار الداخلية.

8ـ إن وزن كل متر مربع من صفائح البولي كربونات ( اللدائن الحرارية المبلمرة) المتعددة الطبقات بسماكة (6 ميلليمتر) قرابة (1/12) من وزن متر مربع زجاج بسماكة 6 ميلليمتر  وهذا مايجعل عملية تركيبه أسهل وأسرع بكثير. بسبب وزنها الخفيف لاتحتاج إلى روافع أوزان ثقيلة لتركيبها ، ومع اجراء بعض التغييرات الرخيصة في الهيكل يمكن إصلاح البيوت البلاستيكية بواسطة صفائح اللدائن الحرارية المبلمرة.

9ـ سد منافذ تسريب الماء في صفائح اللدائن الحرارية المبلمرة يتم بطريقة أسهل وأفضل بكثير بالمقارنة مع الزجاج والنايلون وهذا المسألة لها تأثير كبير في الوقاية من اتلاف الطاقة الناتج عن تعدد طبقات النايلون والقطع التي تصل النايلون ببعضه البعض.

 

10ـ إضافة إلى مقاومة اللدائن الحرارية المبلمرة وقوتها الميكانيكية العالية، فهي تتمتع أيضا بمقاومتها الجيدة لدرجات الحرارة مقارنة مع نايلون البولي إيتلن. فإن الحد الأدنى والأقصى لدرجات الحرارة الذي يمكن أن تتحملها صفائح البولي كربونات لفترات طويلة هو ( من -40 حتى +120) درجة سانتيغراد، في حين أن الدرجة التي يمكن أن يتحملها نايلون البولي إيتلن هي (من -50 حتى +80) درجة سانتيغراد.

0 ردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

twenty − 13 =